top of page
  • Teez Arab

قصص سكس جماعي - صاحبتي سفرتني دهب معاها عشان صحبها ينيكني وهي تستمتع

موقف طول عمري مش هنساه، لأنها اول مرة امارس فيها الجنس، واول مرة امارسه كانت مع ولد وبنت في نفس الوقت

انا اسمي سارة، عندي 20 سنة لسه في تانية جامعة، عارفة صاحبتي دينا من 5 سنين، هي كانت على طول بتحب تجرب حاجات جديدة وغريبة وانا الهادية اللي مش بحب المغامرات

مرة واحنا مبيتين عندها في البيت باستني من بوءي عشان كانت عايزه تشوف طعم شفايفي ايه وقعدت تلحس فيهم لغاية لما غرقت شفايفي بريالتها وكملت اليوم عادي من غير ماتقول حاجة

المهم هي مصاحبة دلوقتي ادهم، ده معانا في الجامعة واكبر منا بسنة

ادهم ودينا قرروا انهم يسافروا دهب مع بعض عشان يتفسحوا، بس انا عارفه انهم عايزين يسافروا عشان يعرفوا يعملوا كل حاجة سوا

عرضوا عليا اني اسافر بس رفضت اكتر من مرة، لغاية لما لقيت دينا كلمت ماما واقنعتها وماما كمان قعدت تنزن عليا فزهقت وقولت لدينا هسافر معاكي بس كل واحد في اوضة وهنقابل بعض لما ننزل بس ومش هندخل اوض بعض بليل

دينا وافقت وقالتلي ماشي اللي انتي عايزاه بس تيجي معانا

كنت مقلقة اوي عشان انا كنت شايفه ان على طول ادهم عينه على جسمي وكنت خايفه ان وراه حاجة

دينا جسمها رفيع وصدرها صغير، بس انا مربربة شوية وصدري كبير عشان كده عينه كانت بتبقى عليا على طول


سافرنا دهب في عربية ادهم وانا كنت قاعده وراه نايمة وشايفه عينه في المراية باصص عليا ودينا مش واخده بالها خالص، بس قولت مش هقول حاجة عشان مش هتصدقني اكيد ومش عايزه ادخل مابينهم

وصلنا الفندق وكل واحد راح على اوضته وقولنا هنتقابل كمان نص ساعة، قعدت مستنياهم ساعة لغاية لما نزله

لاحظت ان فيه حاجة بيضا نازله من بوء دينا ولما قولتلها راحت لحسته بلسانها بسرعه وضحكت وانا مفهمتش ايه ده

وهي بصتلي وغمزلتي وقالتلي مش عايزه تشربي لبن قولتلها لا وانا مش فاهمه هي قصدها ايه

نزلنا دهب وروحنا اللاجون وادهم اصر اننا هنبيت في كامب هناك لان المكان حلو وهو هيدفع كل التكاليف، قولتله ماشي ووافقت بس على شرط كل واحد كامب لواحده وهو وافق




لما الليل ليل وكل واحد راح الكامب بتاعه لقيت دينا بتخبط عليا بتقولي افتحي عايزاكي في موضوع مهم

فتحتلها ودخلتها وانا كنت لابسه قميص نوم ومستعده انام

لقيتها داخله وهي لابسه قميص طويل من غير حاجة تحته وشورت قصير

انا: في ايه يابنتي بليل موضوع مهم ازاي؟

دينا: بقولك ايه يا اسراء انتي ملكيش في اي حاجة قليلة الادب خالص صح؟

انا: اه وانتي عارفه كده كويس يادينا وانا مش فاهمه ايه اللي جاب الموضوع ده دلوقتي بليل كده

دينا: لا مفيش، انا بس لقيتني فاضيه قولت اجي ادردش معاكي

انا: ماشي ياستي خلاص عرفتي كل حاجة؟

دينا: يعني متعرفيش اي حاجة كده وبزازك كبيرة اوي كده مش بتلعبي فيهم خالص؟

انا: يادينا انتي عارفه اني مش بحب الكلمات دي بتكسف ومش بحب اسمعها

دينا: ماهو الصدر ده كله لازم يتعمل بيه حاجة كده

ومره واحده مسكت في صدري وفعصت فيهم الاتنين

انا: ايه اللي انتي بتعمليه ده يادينا عيب مينفعش كده

دينا: طب بقولك ايه، الملبن ده مينفعش يروح كده من غير ماندوقة

ودينا مره واحدة مسكت بز وقعد ترضع منه من فوق قميص النوم وهي بتفعص فيه وانا قاعد انهد

انا: دينا اطلعي بره وبطلي اللي انتي بتعمليه ده

دينا: احنا لسه معملناش حاجة، تعالى يا ادهم ياحبيبي

ولقيت مره واحدة ادهم داخل لابس بوكسر وبتاعه واقف وباين من البوكسر ومش لابس حاجة تاني

انا: ايه ده يا دنيا انتم بتعملوا ايه انا مش عايزه اعمل اي حاجة من الحاجات دي

دينا: بقى الجسم الملبن ده مش عايز حاجة من الحاجات دي ازاي

انا وشي جاب الوان وخفت اوي ومعرفتش اعمل ايه روحت صوت، دينا قلعت الكلوت بتاعها وحطته في بوءي وقالتلي لو صوتي تاني مش هيحصل كويس وراحت ضربت حلمتي جامد واتوجعت

دينا: فهمتي ولا هتصوتي تاني؟

انا مفهمتش ايه اللي بيحصل، انا شايفه قدامي ادهم بيقلع البوكسر وزبه بيطلع وواقف، ودينا قدامي بتقلع القميص وهما بيبوسوا بعض وانا قاعده بقميص النوم والبانتي بتاع دينا في بوءي ومش عارفه هيعملوا ايه فيها

دينا: اصل ادهم كان عنيه على بزازك وجسمك الملبن ده من فترة، والصراحة انا كمان عيني عليه وعلى شفايفك دي ومن ساعة لما لحستها كان نفسي انها تلحسلي كسي وتمتعني شوية

راحت دينا مقربة على وداني وقعدت تقضم ودني وهي بتنزل ايدها لبزازي وبتدوس جامد على حلمتي وبتلويها وانا مش قادره بعيط

دينا: ادهم امسحلها دموعها كده مينفعش

راح ادهم بزبه قعد يمشيه على خدي وبوءي ودينا شالت البانتيز وهو دخل زبه جوه بوءي على طول وانا بحاول ابعد بس دينا ماسكه راسي وبتثبتها وهو عمال بيدخله ويخرجه جوه بوءي وانا حاساه في زوري

دينا: انتي لسه محستيش بحاجة جسمك ده كله هيتاكل النهاردة وهيتهري نيك وبوس وعضعضه في كل حتة ده كان حلم حياتي اني اشوفك بتتناكي زي الشرموطة ببزازك الكبيرة دي

راحت دينا قطعتلي قميص النوم وبزازي طلعوا وهي عماله بترضع منهم وزب ادهم في بوءي داخل خارج وانا معرفش اعمل ايه وبدمع من عيني ودموعي نازله

دينا: انا من زمان وانا نفسي الحس كسك اللذيذ الوردي ده، لو شفايفك طعمهم عسل كده يبقى كسك ده طعمه شهد

وفتحتلي رجلي ونزلت بلسانها لحس في كسي من بره وهي عماله بتلعب فيه بصوابعها وانا مش قادره بدأت احس بمتعة والم في نفس الوقت وزب ادهم لسه في بوءي بدأت احس بطعم لبنه اللي بينزل وبدات استلذه

دينا: انا مش هسيبك يا اسراء الا لما تشحتي من ادهم انه ينيكك في كسك وهوريكي انك اصلا شرموطة بتحبي القباحة زي عينك

ادهم: طب متوسعي يادينا كده ادوق كسها

وادهم طلع زبه من بوءي فعلا ونزل يلحس مع دينا كسي الغرقان... انا حاسة بمتعه محستهاش قبل كده اتنين عمالين بيلحسوا في كسي وبيلعبوا فيه وانا قاعده بنهأ من المتعة مش قادرة، جسمي نار وبعرق من شعري مبلول من كتر العرق وجسمي كله بياكلني مش قادرة وانا سانده على الحيطة ومخبية صدري بأيدي مكسوفة ومش قادرة

دينا: يلا يا ادهم انا عايزك تقعدها كده عشان تتفرج على كل حاجة وهي هتحب الموضوع من بعيد وهتنبسط على الاخر

ادهم: قومي يلا ياشرومطة احنا هنحسسك بحاجات عمرك محسيتي بيها قبل كده

ادهم شدني من ايدي وقومني وصدري وقع مني وانا مكسوفة وجسمي كله بينزل في عرق وقعدني على كرسي قدام السرير وقالي احسنلك تنزلي ايدك وتتفرجي لحسن اجي انزلهالك

وانا بسمع كلامه غصب عنه مش عايزه حاجة تحصل وطعم زبه لسه في بوءي ومش عايز يطلع وكل لما بركز في طعمه كسي بيهيج وبكون عايزه امصه تاني بس مش قادرة اقول ومكسوفة ومش عارفه اعمل ايه جسمي كله عريان وكسي عمال بينزل قدامهم وهما بيتفرجوا عليا

ادهم وهو واقف في ضهري وماسك بزازي بيلعب فيهم وبيفعصهم: حد يغطي الملبن ده كله وميستمتعش بيه

وراح شادد بز ومنزل راسي غصب عني وقالي الحسي حلمتك وشوفي طعمها حلو اوي يالبوة

وانا غصب عني مش قادرة اقاوم حاجة بعمل زي مهو بيقول ودينا لقيتها نامت على السرير وفرده رجلها وبتفتح كسها وبتفرك فيه جامد بصوابعها

دينا: احنا عايزين نفرج اسراء لايف على الحقيقية السكس بيبقى حلو ازاي ونخليها تكبر كده، تعالى يا داهم دخل زبك في كسي ونكني قدامها عشان تشوف وتحس الموضوع ممتع ازاي




ادهم راح على السرير وفرد نفسه ودينا وقفت ونزلت بالراحة على زبه وهي بتفتح كسها بصوابعها ووشها ليا وانا بتفرج غصب عني مش عارفه ابص لبعيد، وشوفتها هي بتدخل زبه كله جوه وهي عماله بتطلع وتنزل عليه بسرعه وصدرها الصغير عمال بيتنطط قدامي وشعرها نازل على وشها وهي بتضحك ومبسوطة وتنهأ على الاخر

دينا: اه اه اه اه اه اه اه ايوه ايوه ايوه يا ادهم اهههههههههه مش قادرة كمل كمل كمل كله كله كله مش قادرة مش قادرة مش قادرة

وانا من غير ماخد بالي لقيت ايدي رايحة على كسي وبفرك فيه بالراحة ودماغي كلها فاضية خالص مش عارفة افكر في حاجة غير ان كسي نار عايزه افرك فيه واريحه، واقعدت اتفرج على دينا وهي بتتناك من زب صاحبها وهي مبسوطة وبتصرخ من المتعة وتخيلت الأحساس عامل ازاي وجسمي كله خلاص بيروح مني قادرة اتحكم فيه

دينا: بتلعبي في كسك اهو اه اه اه اه واضح ان عجبتك الفرجة مش عايزه تجربي ولا ايه اه اه اه اه، قولتلك انك شرموطة وبتموتي في النجاسة بس انتي لسه متعرفيش حاجة

دينا قالتلي الكلمتين دول وكل لما بتقول اني شرموطة كسي بيهيج اكتر ومبتقش متحكمة في نفسي ومبتقتش عارفه ارد اقول ايه ولا اعمل ايه

دينا: انا قولتلك هخليكي تشحتي زبه وهتطلبي بنفسك انه ينيكك وانتي مصدقتنيش انتي هتشوفي ياشرموطة مش ناقصلك كتير وهتيجي تطلبي منه كده اه اه اها اه اه ايوه ايوه ايوه اهههههههههههههههه

كل لما صوت تنهيدة دينا تطلع مش بقدر استحمل وبفرك في كسي اجمد وبتخيل اني انا مكانها وقاعدة على زبه وبزازي بتطلع وتنزل كده بس انا مش عارف اقول حاجة برضه ومكسوفة بس خلاص مش قادرة استحمل خالص

انا: ايوه انا عايزه مش قادرة استحمل خلاص مش قادرة

دينا: عايزه ايه ياشرموطة قوليها كلها

انا: عايزه ابقى مكانك دلوقتي

دينا: لا لا، قولي انك شرموطة وعايزه تتناكي من زب صاحبي عشان انتي هيجانة ونفسك تتناكي وتتفتحي

انا: ايوه انا شرموطة ونفسي اتناك من زب ادهم عشان كسي هيجان ومش قادرة خالص ونفسي اتناك وتفتح كسي وتمتعني

دينا: خليكي على نارك بقى شوية لغاية لما استمتع انا، ادهم قاعد معانا الليل كله متقلقيش

دينا قالت كده وانا مش قادرة على نار عماله بفرك في كسي بس عايزه احس بزبه جوه كسي وهو بيفتحه وبينكني وبيقولي ياشرموطة… وبعد شوية لقيت دينا بتصرخ جامد وبتفرك في كسها ولقيتها نطرت على السرير وجابتهم وهي بتضحك ومبسوطة وراحت قامت وقالتلي يلا دورك يا لبوتي ياحبيبتي

قومتني من على الكرسي وطلعتني على السرير ونيمتني على ضهري وقالتلي افتحي رجلك كده مفيش شرموطة مش بتفتح رجليها، عايزاكي تتعودي على فتح رجلك لأي زب عايز يدخل كسك عشان تبقي شرموطة شاطرة

ولقيت ادهم ماسك زبه وبيدخله نحيت كسي وانا لفيت الناحية تانية مكسوفة وانا مش عايزه اشوف ولا احس بالألم لقيت دينا ماسكة راسي ومفتحة عنيا وبتقولي بصي كويس وهو زبه بيدخل يفتح كسك الضيق

حسيت بألم رهيب اول لما بيدخل وكنت هصوت جامد لقيت دينا حطت صوابعها في بوءي وخلتني اقعد امصهم وانا مش عارفة اقاوم حاجة

دينا: احساسك ايه وانتي بتتناكي كده من زب لسه داخل كس صحبتك

انا مش عارفة اتكلم من صوابعها وهي عماله بتدخلهم وتطلعهم جامد

دينا: انا عايزك تنهأي براحتك خالص واستمتعي

زب ادهم لما دخل للأخر خالص حسيت بأحساس رهيب عيني ضربت في السقف ودماغي فضيت خالص ومحستش بحاجة غير الانبساط والاستمتاع

ومع الوقت ادهم بدأ يسرع جامد لدرجة السرير قعد يتهز وبزازي بتخبط في بعض وانا بصرخ وبنهأ مش قادرة من كتر الأنبساط كان فين الأنبساط ده من زمان

انا: اسرع اسرع اسرع اه اه اه اه اه اه اه مش قادرة اسرع متوقفش متوقفش متسبش كسي اه اه اه اه اه

ادهم: ايوه كده بقى سمعينا صوتك، من زمان وانا عايز انيك كسك الحلو ده

انا: نيكه نيكه نيكه نيكه مش قاااااااادرة اه اه اه اه اه اه برااااحتك نييكه برااااحتك مش قاااادرة مش قاااادرة اه اه ااه اهاه كسي كسي كسي مش قادرة مش قادرة مش قادرة اههههه اه اه اه اه اه اه ايوه اويه براحتك براحتك براحتك اهههههه اجمد اجمد اجمد براحتك براحتك

دينا قعدت تخدم على بزازي وقعدت تلحس وترضع منهم وادهم بينكني وانا في قمة الاستمتاع والانبساط

دينا: ها قوليلي عايزانا نسيبك ونطلع ولا نكمل

انا: لا لا لا متطلعوش متلطعوش كمل كمل كمل كمل اههههههه اه اه اه اه اه اه

ادهم: مسمعتكيش بتقولي اوقف ولا نكمل يا اسراء مش سامع

انا: لا لا لااااااااااااا كمل كمل كمل كمل عشان خطري عشان خطري كمل هعملك اي حاجة بس كمل كمل كمل كمل مش قادرة مششششششش قاااااااادرة كملللل متطلعووووش

قعدوا يجربوا كل الأوضاع اللي كانوا عايزين يجربوها معايا ويقعدوا ينكوني الليل كله

دينا: انتي ايه يا اسراء؟

انا: انا شرموطة شرموووطة اه اه اه اه اه اه

دينا: لا انتي مش شرموطة بس، انتي شرموطة ولبوة وكسك ده باب مفتوح لاي حد يلا قولي كده والا هقول لأدهم يوقف ونمشي

انا: انا شرموطة ولبوة وكسي ده باب مفتوح لاي حد عايز يريح زبه فيييييييييييييه اهههه اه اه اه اه اه اه ايوه ايوه اه اه اهههههههه

دينا: برافو عليكي يا اجمل شرموطة اعرفها في حياتي

ولقيت ان دينا قعدت تصورني وانا بتناك من صاحبها عشان يقعدوا يتفرجوا على الفيديو بعدين

والليلة دي انا نطرت اكتر من 3 مرات من كتر الانبساط والاستمتاع وغرقت السرير بنطرتي واستمتاعي

ادهم: انا خلاص مش قادر كسها ممتع بطريقة متناكة مش قادر انا هجبهم تعالي يا دينا خدي لبني في بوءك يلا يلا

ودينا راحت قعدت تمصمصله لغاية لما قزف في بوءها كل لبنه ووشها نفخ وبدأ ينزل من على شفايفها

ادهم: متبقش انانية بقى وتشربيهم كلهم ادي شوية لأسراء دي تعبت معانا برضه

وانا زي الشرموطة فاتحه بوءي ومنزلها تحت دينا عشان تتف جواه لبن ادهم عشان اشربه واستمتع وفعلا قعدت تنزله من بوءها لبوءي وانا شربته كله واتسرسب لبزازي راحت دينا نزلت لحسته كله ولحست شفايفي

ومن ساعتها ادهم بيستفرد بيا في حمام الجامعة وبيدخل ينكني كل فرصة تسمحله ودينا بروحلها ببيت عندها عشان نستمتع سوا واخليها تهزأني وتمتعني بكلامها وشفايفها






٣٦٠٬٣٦٣ مشاهدة١٠ تعليقات

أحدث منشورات

عرض الكل

انشر قصتك على موقعنا 

شكرا لتواصلك معنا

bottom of page